العودة   منتدى لغة الروح > >

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 06-25-2018, 01:11 AM
سما غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 1208
 تاريخ التسجيل : Jun 2018
 فترة الأقامة : 336 يوم
 أخر زيارة : 06-25-2018 (05:50 AM)
 المشاركات : 80 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : سما is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
110297 Imgcache المغناطسية والميل المسحور



المغناطيسية والميل المسحور فرضيتان لظاهرة تحرك السيارات إلى أعلى في جبال الكر طريق مكة المكرمة-الهدى


فريق عمل يبحث الظاهرة ويورد مشاهدات مثيلة حدثت في العالم

قام فريق عمل مكون من أعضاء هيئة تدريس وطلاب قسم الفيزياء بكلية المعلمين بالطائف بدراسة علمية حول ما يشاع في منطقة جبال الكر بالطائف، عن ظاهرة تحرك المركبات إذا تركت لها حرية الحركة، وذلك بعد إطفاء المحرك، مما يدفع السيارة إلى التحرك لأعلى الطريق المائل، بعكس النظم الفيزيائية التي تؤكد تحرك المركبات إلى أسفل المنحنى.

وقام فريق البحث وهم: الدكتور محمد شحادة الدغمة والدكتور زهير شحادة والدكتور محمد الجلالي والدكتور جمال العرجة وفؤاد شريتح، ترافقهم مجموعة من طلاب المستوى السابع، بزيارة ميدانية لمنطقة الكر الجبلية بالهدا لدراسة الجاذبية السالبة بالمنطقة، والتي أثارت تساؤلات الكثير من المواطنين بالمنطقة.

وطرح فريق البحث عدة تفسيرات، منها افتراض وجود مجالات مغناطيسة غير عادية في تلك المناطق وبالقرب منها، وذلك بافتراض أن الجبال القريبة تحتوي على أكاسيد حديدية، ومن ثم ينتج عن هذه مجالات مغناطيسية تؤثر على حركة الأجسام المعدنية، وذلك في اتجاه معاكس لقوى الجاذبية، وافتراض وجود كثافات كبيرة جدا لبعض الجبال القريبة عن مثيلاتها الأخرى أو عن باقي مكونات الطريق، ومنها تتشكل قوى الجاذبية في اتجاه معين أكبر من تلك في الاتجاهات المتبقية، وقد نوه البحث إلى أن هذا التفسير يحتاج إلى قياسات عملية معقدة وغير عملية، كما ويحتاج إلى إقناع كثير من العلماء.

واقترح البعض أن يكون الميل العام لمستوى الطريق الذي يبدو أن السيارة تتحرك عكسه، إنما هو في الواقع ميل إلى أسفل، وليس إلى أعلى، مشيرين إلى أن هذا المقترح يحتاج إلى تفسير منطقي يقتنع به الكثيرون.

استخدم فريق البحث بوصلة لدراسة المجال المغناطيسي الأرضي بالمنطقة وملاحظة أي تغيرات في اتجاه هذا المجال،ولدراسة التغيرات في مجال الجاذبية الأرضية تم استخدام بندول لقياس أي تغير في عجلة الجاذبية الأرضية، كما تم التأكد من ميل الطريق بأجهزة المسح الهندسي. وتم مسح مسافة تبلغ حوالي 700 متر.

ولم تسجل التجارب أي دليل على تغيرات مغناطيسية في المنطقة، كما دلت القياسات على استبعاد وجود نشاط مغناطيسي غير عادي، أو وجود تغيرات في قوى الجاذبية، وكانت المفاجأة أن الطريق يبدو مائلا إلى أعلى، ولكنه في الواقع مائل إلى أسفل.

وأوردت الدراسة بعض المشاهدات المثيلة حول العالم، ففي منطقة تدعى وادي الموت بصحراء كاليفورنيا بأمريكا شوهدت حركة للأحجار المنحدرة من الجبال إلى أعلى المستوى المائل، بل إن بعض التقارير ذكرت أن بعضا من تلك الأحجار المنحدرة من الجبال القريبة تتطاير إلى أعلى، كما يحدث لحبات الفشار عند وضعها على القدر.

وفي منطقة غريان بالجماهيرية الليبية، تتحرك الأجسام والسيارات إلى أعلى المنحنى، كما لوحظت هذه الحالة في طريق صلاح سالم بمصر، وفي مناطق بلبنان وسوريا.

وناقشت الدراسة أيضا ظاهرة الخداع البصري الذي قد يدفع الكثير إلى رؤية المركبات تتحرك إلى أعلى المنحنى، والذي يعرف عن المساحين بالميل المسحور، وفسرت في إطار ذلك ظاهرة السراب الذي يحدث في المناطق الصحراوية نهارا، حيث تبدو الصورة مقلوبة وأن هناك بحيرة من الماء انعكست صورة الجسم فيها.

ولكن الدراسة استبعدت أن تحدث هذه الظاهرة نتيجة للسراب، لأسباب علمية، وأكدت أنها ظاهرة طبيعية حقيقية، ناتجة عن قوانين الفيزياء المعروفة، ولكن الغريب أنها تتناقض مع القوانين الطبيعية.

المصدر : مدونة أحمد تركي الغامدي

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المسحور, المغناطسية, والميل

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 09:48 PM.


Powered by vbulletin
Copyright ©2000 - 2019.


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
Search Engine Optimisation provided by DragonByte SEO v2.0.42 (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd.

أن المنتدى غير مسئول عما يطرح فيه أفكار وهي تعبر عن آراء كاتبها

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1

جميع الحقوق محفوظة لموقع لغة الروح |تصميم المتحدة لخدمات الانترنت